تونس: عندما تتحرر الحياة الإرادية

نُشر في العرب (صحيفة يومية عربية تصدر فى لندن) 04/11/2014 عدد 9728

ليس ثمة شك أن نتائج الانتخابات التشريعية التونسية الأخيرة قد أفرزت معطيات جديدة في الحياة السياسية التونسية تتمثل في نقط أساسية نلخصها كما يلي:

1 – نستطيع ملاحظة تدحرج الأيديولوجيا التي تربط السياسة بالدين، حيث أن الإسلام السياسي، وهو متنوع الأشكال، لم يستطع أن يظهر وجها وسطيا مقبولا، إذ أن إدراكه داخليا وخارجيا مازال تحت وطأة العنف والإقصاء والإرهاب. فحزب حركة النهضة قد تقدم في هذه الانتخابات بأفكار يغلب عليها النمط التحرري ويبتعد بها عن التشدد والعنف والإقصاء مما أقلق قسما لا يستهان به من أنصارها. فقدت إذن هذه الحركة الأغلبية في البرلمان، ولم تستطع إقناع الشعب التونسي بتوجهها الجديد اعتبارا لممارساتها غير المطمئنة عندما كانت في السلطة، إذ تنامى العنف وكثرت الاغتيالات، وصعبت المعيشة وكثر الفساد، وتغلغل الإرهاب والتهريب والممارسات اللاقانونية. فكيف نفسر حصولها على الرتبة الثانية؟

لمواصلة القراءة…

يوم الديمقراطية

نُشر في العرب (صحيفة يومية عربية تصدر فى لندن) 28/10/2014 عدد 9721

لا بد أن نسجل أن يوم 26 أكتوبر 2014 كان يوما تاريخيا في تقرير مصير تونس التي أصبحت بنجاح انتخاباتها التشريعية دولة ديمقراطية حقيقية، تعتمد المشاركة الفعالة لشعبها وتحترم إرادته وتستجيب لطموحه. ومهما كانت النتائج النهائية فإن انتصار التوجه الديمقراطي في تونس العربية والمسلمة يدل، بكل وضوح، أن حضارتنا العربية الإسلامية لا تعادي حكم الشعب الديمقراطي وأن الحداثة في الفكر والممارسة هي المصير إذا ما أردنا أن نكون فاعلين في عالمنا وحاضرنا. ومهما يكن من أمر فإننا نستطيع القول قبل معرفة النتائج النهائية بأن الانتخابات التونسية اليوم قد أفرزت تفوّق منظومة النجاعة على منظومة الحقيقة، هذا ما سماه البعض تراجع أحزاب الأيديولوجيات التي تقوم على تدقيق حقائق النظريات وتحاول تطبيقها على الواقع.

لمواصلة القراءة…

ملاحظات حول الحملة الانتخابية التشريعية بتونس

نُشر في العرب (صحيفة يومية عربية تصدر فى لندن) 26/10/2014 عدد 9719

اليوم 26 أكتوبر 2014، وقد حلّ موعد الانتخابات التشريعية، وهو اليوم الذي ارتقبناه طويلا منذ قيام الثورة والذي سيحدد مصير الثورة التونسية وقد يحوّل تجربة الديمقراطية في تونس إلى نموذج معياري وعملي بالنسبة إلى الوطن العربي، رأينا أن نبدي بعض الملاحظات العامة التي تهم مسار العملية الانتخابية في حد ذاته والتثّبت في مستتبعاته المختلفة والمتنوعة ودراستها دراسة متأنية. وليس المجال هنا سامحا للقيام بدراسة اجتماعية وميدانية ضافية لهذا المسار ولكننا وددنا التعرض بإيجاز إلى ظواهر عديدة لا بد من النظر فيها برؤية استراتيجية لما لها من تأثير على مستقبل البلاد.

لمواصلة القراءة…

القتل والمجزرة والإبادة

نُشر في العرب (صحيفة يومية عربية تصدر فى لندن) 05/08/2014 عدد 9639

السؤال الذي يجب أن نطرحه على الفكر العربي، عامة، يتمثل في كيفية تحديد وجهة التفكير بعد مجازر غزة الجريحة، التي تتحول إلى إبادة بطريقة “هادئة” ومستمرة في الزمن للشعب الفلسطيني. مع أني لا أعتقد أن هذه المجازر وهذه الإبادة لا تهمان إلا المثقف العربي، ولا أجزم أنهما استثناء في معالجة القضايا السياسية. قد يكون هذا التساؤل غير مجد سياسيا. ولكنني أردت أن أعرف كيف نتوصل إلى إبقاء معنى لوجودنا، أو بالأحرى كيف يمكن للوجود أن يكون حاضرا بعد مذابح متواصلة دون انقطاع تقوم بها إسرائيل، منذ أن أوجدتها الإمبريالية الغربية في الأراضي العربية، مذابح لا تتحمل مسؤوليتها الفاشية الصهيونية الجديدة فقط لأن لنا ضلع شديد الأهمية في ما حصل؟

لمواصلة القراءة…